So7btna a7la
اهلا بيك فى منتديات صحبتنا
قم بالضغط على "دخول" اذا كنت عضو فى المنتدى
وان لم تكت كذلك من فضلك قم بالتسجيل من خلال الضغط على زر " التسجيل"
وأدخال بياناتك ..وستقوم أدارة المنتدى بتفعيل الحساب وضمك لأسرتنا ...
منتديات صحبتنا ترحب بكل الأعضاء والزوار

إداره المنتدى | عماد سالم


صــــــحبتنا أحلى ــــــ منتدى سيكون متميز جداُ بوجودكم فيه... هدفنا هو صنع مجموعه من الترفيه والمتعه فى الحوار... ترتقى لتميز وجودكم هنحاول نشر مواضيع جديده, مختلفه, مفيده. مشوقه... أتمنى تعجبكم
 
الرئيسيةwelcomeبحـثالتسجيلس .و .جدخول
مرحبأ بكم فى منتديات صحبتنا أحلى .. أتمنى التواصل دائما .. لـــرفع مستوى منتداكم ....|.. المدير العام : عماد سالم
يلا يا جماعه كله يرحب معانا بالأعضاء الجدد فى المنتدى وأتمنى يكونو أضافه كبيره لينا | عصفــــــور الكناريه ..... هبة الله ...مى أحمــد ..azooz ... مصطفى
********* هااام جدااا***** دعوه لكل الأعضاء على أحلى منتدى..صحبتنا أحلى... ياريت نتجمع مع بعض كل يوم فى دردشه المنتدى الموجوده بأسفل الصفحه..عشان نناقش افكارنا وموضوعاتنا ونشوف ازاى هنقدر نعدل من شكل وأهميه منتدانا.. وكمان اللى عايز يرشح نفسه لقسم معين او عنده اى افكار جديده يشاركنا بيها ...أن شاء الله هيكون موعدنا من الساعه10لــ12 مساءٌ كل يوم .. وياريت نكون موجودين...مع خالص شكرى | إدارة المنتدى
******** رساله الى الأعضاء الجدد******** لكى تتمكن من الرد على كل المواضيع ولا تتدع الأحداث تمر عليك دون رؤيتها....أسفل هذا الشريط وأسفل اعلان صفحتنا ع الفيس بوك ستجد كلمه *استعراض المواضيع التي لم يتم الرد عليها ..قم بالضغط عليها ومتابعه كل المواضيع اللتى لم تشاهدها..او قم بأختيار .. عرض مساهماتك . لرؤيه . الردود على مواضيعك ...وشكرا
للمساعده او الأستفسار عن طريقه نشر المواضيع او وضع الصور او الردود ..تفضل بزياره منتدى ( س . و . ج ) او التعليمات الموجود بجانب زر الصفحه الرئيسه ...او بالتواصل مع اداره المنتدى ....

شاطر | 
 

 عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
////////////////////
على طريــــــــق التميز
على طريــــــــق التميز


عدد المساهمات : 82
نقاط : 13515
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 29/09/2011

مُساهمةموضوع: عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور    السبت 24 ديسمبر 2011, 7:01 pm

اسمه ونسبه
عمر بن الخطاب بن نوفل بن عبد العزى بن رباح بن قرط بن رزاح بن عدي بن كعب بن لؤي .

وفي كعب يجتمع نسبه مع نسب سيدنا رسول الله محمد بن عبد الله رسول الإسلام.


أمه حنتمة بنت هشام المخزوميه أخت أبي جهل . هو أحد العشرة المبشرين بالجنة ،


ومن علماء الصحابة وزهادهم. أول من عمل بالتقويم الهجري. لقبه الفاروق. وكنيته


أبو حفص، والحفص هو شبل الأسد، وقد لقب بالفاروق لانه كان يفرق بين الحق والباطل


ولايخاف في الله لومة لائم. أنجب اثنا عشر ولدا ، ستة من الذكور هم عبد الله وعبد الرحمن


وزيد وعبيد الله وعاصم وعياض، وست من الإناث وهن حفصة ورقية وفاطمة وصفية وزينب وأم الوليد .



اسلامه


وظلَّ "عمر" على حربه للمسلمين وعدائه للنبي (صلى الله عليه وسلم)


حتى كانت الهجرة الأولى إلى الحبشة، وبدأ "عمر" يشعر بشيء من الحزن والأسى


لفراق بني قومه وطنهم بعدما تحمَّلوا من التعذيب والتنكيل، واستقرَّ عزمه على الخلاص


من "محمد"؛ لتعود إلى قريش وحدتها التي مزَّقها هذا الدين الجديد! فتوشَّح سيفه،


وانطلق إلى حيث يجتمع محمد وأصحابه في دار الأرقم، وبينما هو في طريقه لقي


رجلاً من "بني زهرة" فقال: أين تعمد يا عمر؟ قال: أريد أن أقتل محمدًا، فقال:


أفلا ترجع إلى أهل بيتك فتقيم أمرهم! وأخبره بإسلام أخته "فاطمة بنت الخطاب"،


وزوجها "سعيد بن زيد بن عمر" (رضي الله عنه)، فأسرع "عمر" إلى دارهما، وكان


عندهما "خبَّاب بن الأرت" (رضي الله عنه) يقرئهما سورة "طه"، فلما سمعوا صوته


اختبأ "خباب"، وأخفت "فاطمة" الصحيفة، فدخل عمر ثائرًا، فوثب على سعيد فضربه،


ولطم أخته فأدمى وجهها، فلما رأى الصحيفة تناولها فقرأ ما بها، فشرح الله صدره


للإسلام، وسار إلى حيث النبي (صلى الله عليه وسلم) وأصحابه، فلما دخل عليهم وجل


القوم، فخرج إليه النبي (صلى الله عليه وسلم)، فأخذ بمجامع ثوبه، وحمائل السيف،


وقال له: أما أنت منتهيًا يا عمر حتى ينزل الله بك من الخزي والنكال، ما نزل بالوليد بن المغيرة؟


فقال عمر: يا رسول الله، جئتك لأومن بالله ورسوله وبما جاء من عند الله، فكبَّر رسول


الله والمسلمون، فقال عمر: يا رسول الله، ألسنا على الحق إن متنا وإن حيينا؟


قال: بلى، قال: ففيم الاختفاء؟ فخرج المسلمون في صفين حتى دخلوا المسجد، فلما


رأتهم قريش أصابتها كآبة لم تصبها مثلها، وكان ذلك أول ظهور للمسلمين على المشركين،


فسمَّاه النبي (صلى الله عليه وسلم) "الفاروق" منذ ذلك العهد.


((موافقة القرآن لرأي عمر

تميز "عمر بن الخطاب" بقدر كبير من الإيمان والتجريد والشفافية، وعرف بغيرته


الشديدة على الإسلام وجرأته في الحق، كما اتصف بالعقل والحكمة وحسن الرأي،


وقد جاء القرآن الكريم، موافقًا لرأيه في مواقف عديدة من أبرزها: قوله للنبي صلى


الله عليه وسلم يا رسول الله، لو اتخذنا من مقام إبراهيم مصلى: فنزلت الآية


( واتخذوا من مقام إبراهيم مصلى) [ البقرة: 125]، وقوله يا رسول الله، إن نساءك


يدخل عليهن البر والفاجر، فلو أمرتهن أن يحتجبن، فنزلت آية الحجاب:


(وإذا سألتموهن متاعًا فسألوهن من وراء حجاب) [الأحزاب: 53].


وقوله لنساء النبي (صلى الله عليه وسلم) وقد اجتمعن عليه في الغيرة:


(عسى ربه إن طلقكن أن يبدله أزواجًا خيرًا منكن) [ التحريم: 5] فنزلت ذلك.


ولعل نزول الوحي موافقًا لرأي "عمر" في هذه المواقف هو الذي جعل النبي


(صلى الله عليه وسلم) يقول:


"جعل الله الحق على لسان عمر وقلبه". وروي عن ابن عمر: "ما نزل بالناس أمر قط


فقالوا فيه وقال فيه عمر بن الخطاب، إلا نزل القرآن على نحو ما قال عمر رضي الله عنه".

من اقوال عمر رضى الله عنه

حاسبوا أنفسكم قبل أن تحاسبوا , وزنوا أنفسكم قبل أن توزنوا , أهون عليكم في الحساب غدا ))



(( الزهد في الدنيا , راحة القلب والبدن ))




(( عليكم بذكر الله , فإنه شاء , واياكم وذكر الناس فإنه داء ))




(( اذا رأيتم الرجل يضيع من الصلاة , فهو لغيرها من حق الله أشد تضييعا ))




(( لاتظن بكلمة خرجت من امرىء مسلم شرا , وانت تجد لها في الخير محملا ))




(( من كثر ضحكه قلت هيبته , ومن مزح استخف به , ومن اكثر من شيء عرف به ,
ومن كثر كلامه كثر سقطه , وم كثر سقطه قل حياؤه , ومن قل حياؤه قل ورعه ,
ومن قل ورعه مات قلبه ))



(( لاتتكلم فيما لايعنيك , واعتزل عدوك , واحذرك صديقك الا الامين , ولا
امين الا من يخشى الله عز وجل , ولا تمش مع الفاجر فيعلمك , ولا تطلعه على
سرك , ولا تشاور في امرك الا اللذين يخشون الله عز وجل ))



وقال رضي الله عنه اصدق كلمة يؤمن بها كبيرنا وصغيرنا في هذا الزمان يوم فتح بيت المقدس


(( نحن قوم أعزنا الله بلإسلام


فإن ابتغينا العزة بغيره اذلنا الله ))




وصيته لابنه


كتب عمر إلى ابنه عبدالله – رضي الله عنهما – في غيبة غابها :


أمّا بعد :


(( فإن من اتقى الله وقاه ، ومن اتكل عليه كفاه ، ومن شكر له زاده ، ومن أقرضه جزاه .


فاجعل التقوى عمارة قلبك ، وجلاء بصرك .


فإنه لا عمل لمن لا نية له .


ولا خير لمن لا خشية له .


ولا جديد لمن لا خلق له . ))




دعاء


كان آخر دعاء عمر رضي الله عنه في خطبته :


(( اللهم لا تدعني في غمرة ، ولا تأخذني في غرة ، ولا تجعلني مع الغافلين )).




العزلة


قال عمر رضي الله عنه :


(( إن في العزلة راحلة من أخلاط السوء ، أو قال من أخلاق السوء )).




ابتلاء


قال عمر رضي الله عنه :


(( بلينا بالضراء فصبرنا ، وبلينا بالسراء فلم نصبر )).




الناصحون


قال عمر رضي الله عنه :


(( لا خير في قوم ليسوا بناصحين ، ولا خير في قوم لا يحبون الناصحين )).




تزكية


قال رجل لعمر بن الخطاب رضي الله عنه ، إن فلان رجل صدق . فقال له : هل
سافرت معه ؟ قال : لا . قال : فهل كانت بينك وبينه معاملة ؟ قال : لا . قال
: فهل ائتمنته على شيء ؟ قال : لا . قال : فأنت الذي لا علم لك به ، أراك
رأيته يرفع رأسه ويخفضه في المسجد .



الأمور الثلاثة


قال عمر رضي الله عنه :


(( الأمور الثلاثة :


أمر استبان رشده فاتبعه .


وأمر استبان ضره فاجتنبه .


وأمر أشكل أمره عليك ، فرده إلى الله )).



عزة المسلمين


كتب عمر رضي الله عنه إلى عماله :


(( لا تتركوا أحداً من الكفار يستخدم أحداً من المسلمين )).




ما يخاف منه


قال عمر رضي الله عنه :


(( أخوف ما أخاف عليكم : شح مطاع ، وهوى متبع ، وإعجاب المرء بنفسه )).



الكلمة المؤذية


قال عمر رضي الله عنه :


(( إذا سمعت الكلمة تؤذيك ، فطأطئ لها حتى تتخطاك )).




مسئولية الحاكم


قال عمر رضي الله عنه :


(( لو ماتت شاة على شط الفرات ضائعة لظننت أن الله تعالى سائلي عنها يوم القيامة )).




رجاء وخوف


قال عمر رضي الله عنه :


(( لو نادى منادي من السماء : أيها الناس ، إنكم داخلون الجنة كلكم أجمعون
إلا رجلاً واحد ، لخفت أن أكون هو . ولو نادى مناد : أيها الناس ، إنكم
داخلون النار إلا رجلاً واحداً ، لرجوت أن أكون هو .تأديب النفس


حمل عمر بن الخطاب رضي الله عنه قربة على عنقه ، فقيل له في ذلك فقال : إن نفسي أعجبتني ، فأردت أن أذلها )).



لله عباد


قال عمر رضي الله عنه :


(( إن لله عباداً ، يميتون الباطل بهجره ، ويحيون الحق بذكره ، رغبوا
فرغبوا ، ورهبوا فرهبوا ، خافوا فلا يأمنون ، أبصروا من اليقين ما لم
يعاينوا فخلطوا بما لم يزايلوا ، أخلصهم الخوف ، فكانوا يهجرون ما ينقطع
عنهم ، لما يبقى لهم . الحياة عليهم نعمة ، والموت لهم كرامة )).



موت القلب


قال عمر رضي الله عنه :


(( من كثر ضحكه قلت هيبته .


ومن مزح استخف به .


ومن أكثر من شيء عرف به .


ومن كثر كلامه كثر سقطه ، ومن كثر سقطه قل حياؤه ، ومن قل حياؤه قل ورعه ، ومن قل ورعه مات قلبه )).




عز الإسلام


قال عمر رضي الله عنه :


(( كنتم أذل الناس ، فأعزكم الله برسوله ، فمهما تطلبوا العز بغيره يذلكم الله )).




دنياكم


قال الحسن :


(( مر عمر رضي الله عنه على مزبلة فاحتبس عندها ، فكأن أصحابه تأذوا بها ، فقال : هذه دنياكم التي تحرصون عليها )).




أين الرعاية والتذمم ؟


قال عمر رضي الله عنه لرجل هم بطلاق امرأته : ( لِمَ تطلقها ؟


قال الرجل : لا أحبها . فقال عمر : أو كلّ البيوت بنيت على الحب ؟ فأين الرعاية والتذمم ؟ )).




علموا أولادكم


كتب عمر رضي الله عنه إلى الأمصار :


(( أمّا بعد : فعلموا أولادكم العوم والفروسية ، ورووهم ما سار من المثل وحسن من الشعر )).



أطايب الحديث


قال عمر رضي الله عنه :


(( لولا ثلاث لأحببت أن أكون قد لقيت الله .


لولا أن أسير في سبيل الله عز وجل .


ولولا أن أضع جبهتي لله .


أو أجالس أقواماً ينتقون أطايب الحديث ، كما ينتقون أطايب التمر .


معرفة الصديق والعدو

قال عمر رضي الله عنه :


لا تكلم فيما لا يعنيك ، واعرف عدوك ، وأحذر صديقك إلا الأمين ، ولا أمين
إلا من يخشى الله ، ولا تمشي مع الفاجر ، فيعلمك من فجوره ، ولا تطلعه على
سرّك ، ولا تشاور في أمرك إلا اللذين يخشون الله عز وجل )).



هدية العيوب


قال عمر رضي الله عنه :


(( أحب الناس إلي ، من رفع إلى عيوبي )).




الخشوع في الصلاة


(( كان عمر رضي الله عنه إذا رأى أحداً يطأطئ عنقه في الصلاة يضربه بالدرة ، ويقول له : ويحك ، إن الخشوع في القلب . ))



الدين الورع


قال عمر رضي الله عنه :


(( إن الدين ليس بالطنطنة من آخر الليل ، ولكن الدين الورع )).




الرجل بأمانته


قال عمر رضي الله عنه :


(( لا تنظروا إلى صيام أحد ولا صلاته ، ولكن انظروا إلى صدق حديثه إذا حدث ، وأمانته إذا ائتمن ، وورعه إذا أشفى )).




رأس التواضع


قال عمر رضي الله عنه :


(( رأس التواضع : أن تبدأ بالسلام على من لقيته من المسلمين ، وأن ترضى بالدون من المجلس ، وأن تكره أن تذكر بالبر والتقوى )).



اخشوشنوا


قال عمر رضي الله عنه :


(( اخشوشنوا ، وإياكم وزي العجم : كسرى وقيصر )).




الرضى بالغنى والفقر


قال عمر رضي الله عنه :


(( لا أبالي أصبحت غنياً أو فقيراً ، فإني لا أدري أيهما خير لي )).




صلاح الأمور


قال عمر رضي الله عنه :


(( إن من صلاح توبتك ، أن تعرف ذنبك .


وإن من صلاح عملك ، أن ترفض عجبك .


وإن من صلاح شكرك ، أن تعرف تقصيرك )).



الحكمة


قال عمر رضي الله عنه :


(( إن الحكمة ليست عن كبر السن ، ولكن عطاء الله يعطيه من يشاء )).




إذا أحب الله عبداً


كتب عمر رضي الله عنه إلى سعد بن أبي الوقاص رضي الله عنه :


(( يا سعد ، إن الله إذا أحب عبداً حببه إلى خلقه ، فاعتبر منزلتك من الله
بمنزلتك من الناس ، واعلم أن ما لك عند الله مثل ما لله عندك )).




قل : لا أدري


سأل عمر رضي الله عنه رجلاً عن شيء ، فقال : الله أعلم .


فقال عمر ( لقد شقينا إن كنا لا نعلم أن الله أعلم !! إذا سئل أحدكم عن شيء لا يعلمه ، فليقل : لا أدري )).



أجرأ الناس


قال عمر رضي الله عنه :


(( أجرأ الناس ، من جاد على من لا يرجو ثوابه .


وأحلم الناس ، من عفا بعد القدرة .


وأبخل الناس ، الذي يبخل بالسلام .


وأعجز الناس الذي يعجز عن دعاء الله)) .




عمر .. رضي الله عنه




حكمه و عدل و تواضع و شجاعه .. ماأعظمك ياعمر ,,




_______

لا اله الا انت سبحانك ان كنت من الظالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ياسر الدالى
المشرف العــام
المشرف العــام
avatar

عدد المساهمات : 161
نقاط : 13859
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 11/09/2011
العمر : 32
الموقع https://www.facebook.com/yasser.eldaly

مُساهمةموضوع: رد: عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور    الأحد 25 ديسمبر 2011, 10:27 pm

جزاكى اللخ خيرا وجعله فى ميزان حسناتك
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
https://www.facebook.com/yasser.eldaly
////////////////////
على طريــــــــق التميز
على طريــــــــق التميز


عدد المساهمات : 82
نقاط : 13515
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 29/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور    الإثنين 26 ديسمبر 2011, 9:27 pm



_______

لا اله الا انت سبحانك ان كنت من الظالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
مجهول
على طريــــــــق التميز
على طريــــــــق التميز


عدد المساهمات : 95
نقاط : 13706
السٌّمعَة : 13
تاريخ التسجيل : 30/09/2011
العمر : 54
الموقع mm_mm60492001@yahoo.com

مُساهمةموضوع: رد: عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور    الخميس 12 يناير 2012, 9:03 am

جزاكى الله خيرا اختى الغالية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
////////////////////
على طريــــــــق التميز
على طريــــــــق التميز


عدد المساهمات : 82
نقاط : 13515
السٌّمعَة : 15
تاريخ التسجيل : 29/09/2011

مُساهمةموضوع: رد: عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور    الإثنين 16 يناير 2012, 8:44 pm

[center]وجزاك حبيبتى مثله واكثر[/center]

_______

لا اله الا انت سبحانك ان كنت من الظالمين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
عمر بن الخطاب رضى الله عنه فى سطور
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
So7btna a7la  :: المنتدى الدينى :: القسم الأســــــــــــلامى-
انتقل الى: